IslamQA

Gifting with interest money

Answered according to Hanafi Fiqh by DaruliftaaZambia.com

Question

Asalamwalekum,

I have one question regarding interest money. 

It is permissible to give gifts to our servant on some occasions or festivals using interest money.

And what if we tell them that it’s from interest money?

Answer

In the Name of Allah, the Most Gracious, the Most Merciful.
As-salāmu ‘alaykum wa-rahmatullāhi wa-barakātuh.

You refer to two issues in your query:

(1) Gifting on festivals

(2) Gifting using interest money

Here-under are the answers to your query:

(1) Exchanging gifts in general is encouraged and a Sunnah of Nabi (ﷺ). Nabi (ﷺ) would accept a gift and would offer a gift in return. [1]

 

However, it is not permissible to gift Non-Muslims on their festivals. [2]

You may refer to the following link for a detailed answer:

http://daruliftaazambia.com/fatwa/?id=60

 

(2) In principle, one cannot derive benefit from interest money. [3]

Interest money must be disposed of to the poor and needy without the intention of reward. [4]

It is permissible to dispose the interest money to one’s poor and needy workers as charity without the intention of reward. [5] This should not be considered a gift.

If one wills, he may also inform them that it is interest money.

It is also permissible to gift Non-muslims on our festivals. i.e Eid etc.

 

And Allah Ta’āla Knows Best

 

Mufti Muhammad I.V Patel

Checked and Approved by
Mufti Nabeel Valli

Darul Iftaa Mahmudiyyah
Lusaka, Zambia

[1]

سنن أبي داود ت الأرنؤوط (5/ 395)

حدَّثنا عليُّ بنُ بحر وعبدُ الرحيم بن مُطَرِّف الرؤاسيُّ، قالا: حدَّثنا عيسى بنُ يونس بن أبي إسحاق السَّبيعي – عن هشام بنِ عُروة، عن أبيه عن عائشة: أن النبي – صلَّى الله عليه وسلم – كان يَقْبَلُ الهَدِيَّةَ ويُثِيبُ عليها

 

[2]

الدر المختار وحاشية ابن عابدين (رد المحتار) (6/ 754

 

(وَالْإِعْطَاءُ بِاسْمِ النَّيْرُوزِ وَالْمِهْرَجَانِ لَا يَجُوزُ) أَيْ الْهَدَايَا بِاسْمِ هَذَيْنِ الْيَوْمَيْنِ حَرَامٌ (وَإِنْ قَصَدَ تَعْظِيمَهُ) كَمَا يُعَظِّمُهُ الْمُشْرِكُونَ (يَكْفُرُ) قَالَ أَبُو حَفْصٍ الْكَبِيرُ: لَوْ أَنَّ رَجُلًا عَبَدَ اللَّهَ خَمْسِينَ سَنَةً ثُمَّ أَهْدَى لِمُشْرِكٍ يَوْمَ النَّيْرُوزِ بَيْضَةً يُرِيدُ تَعْظِيمَ الْيَوْمِ فَقَدْ كَفَرَ وَحَبِطَ عَمَلُهُ اهـ وَلَوْ أَهْدَى لِمُسْلِمٍ وَلَمْ يُرِدْ تَعْظِيمَ الْيَوْمِ بَلْ جَرَى عَلَى عَادَةِ النَّاسِ لَا يَكْفُرُ وَيَنْبَغِي أَنْ يَفْعَلَهُ قَبْلَهُ أَوْ بَعْدَهُ نَفْيًا لِلشُّبْهَةِ

 

 

فتاوى قاضيخان (3/ 362)

وإن أهدى يوم النيروز إلى إنسان شيئا ولم يرد به تعظيم اليوم وإنما فعل ذلك على عادة الناس لا يكون كفرا، وينبغي أن لا يفعل في هذا اليوم ما لا يفعله قبل ذلك اليوم ولا بعده وأن يحترز عن التشبه بالكفرة، وعن الإمام أبي جعفر الكبير رحمه الله تعالى إذا عبد الرجل خمسين سنة ثم جاء يوم النيروز وأهدى إلى بعض المشركين بيضة يريد به تعظيم يوم النيروز فقد كفر بالله وحبط عمله

 

الهداية في شرح بداية المبتدي (3/ 61)  [3] 

لأن الربا هو الفضل المستحق لأحد المتعاقدين في المعاوضة الخالي عن عوض شرط فيه

 

الدر المختار وحاشية ابن عابدين (رد المحتار) (5/ 169)

لأن الربا هو الفضل الخالي عن العوض، وحقيقة الشروط الفاسدة هي زيادة ما لا يقتضيه العقد ولا يلائمه فيكون فيه فضل خال عن العوض وهو الربا بعينه اهـ ملخصا

 

الدر المختار وحاشية ابن عابدين (رد المحتار) (5/ 166)

(قوله كل قرض جر نفعا حرام) أي إذا كان مشروطا كما علم مما نقله عن البحر، وعن الخلاصة وفي الذخيرة وإن لم يكن النفع مشروطا في القرض، فعلى قول الكرخي لا بأس به

 

البحر الرائق شرح كنز الدقائق ومنحة الخالق وتكملة الطوري (8/ 229) [4]

 وَيَرُدُّونَهُ عَلَى أَرْبَابِهِ إنْ عَرَفُوهُمْ، وَإِلَّا يَتَصَدَّقُوا بِهِ؛ لِأَنَّ سَبِيلَ الْكَسْبِ الْخَبِيثِ التَّصَدُّقُ إذَا تَعَذَّرَ الرَّدُّ

 

الدر المختار وحاشية ابن عابدين (رد المحتار) (6/ 385)

 ويردونها على أربابها إن عرفوهم، وإلا تصدقوا بها لأن سبيل الكسب الخبيث التصدق إذا تعذر الرد على صاحبه

 

دار العلوم ديو بند جلد2    ص703

فتاؤي محمؤديه   جلد24   ص404

 

[5]

فتاوي قاسمىة 3-292

بلا ریاکاری اور نام وری کے بطور اعانت ومدد جائز ہے لیکن اگر برادری کے زور اور شکایت کے خوف سے دیا لیا جاتاہے تو ناجائز ہے ۔

 

فتاوی دینیہ4-159

البتہ حسن سلوک کے طور پر اس کے ساتھ اچھا برتاؤ کیا جائے تو یہ مناسب ہے، اور اس کے لئے آپ سود کی رقم سے کچھ روپے دے کر مالک بنا دو کہ اس سے وہ اپنی دوائی وغیرہ کا خرچ کر لے تو یہ جائز اور درست ہ

This answer was collected from Daruliftaazambia.com, which serves as a gateway to Darul Iftaa Mahmudiyyah – Lusaka, Zambia.

Find more answers indexed from: DaruliftaaZambia.com
Read more answers with similar topics:
Subscribe to IslamQA Weekly Newsletter

Subscribe to IslamQA Weekly Newsletter

You will receive 5 Q&A in your inbox every week



We have sent a confirmation to you. Please check the and confirm your subscription. Thank you!