Who is the most worthy person for performing the Janaazah Salaah?

Answered according to Hanafi Fiqh by Muftionline.co.za

Q: Who’s right is it to perform the janaazah namaaz?

Bismillaah

A: The most worthy person for performing the Janaazah salaah is the Imaam of the locality provided there is nobody more qualified than him from among the awliyaa (relatives who will inherit from the deceased) of the deceased. If among close relatives of the deceased (who can inherit) there is someone who is more knowledgeable and qualified than the Imaam, he will be more deserving than the Imaam of the locality.

If the deceased did not pass away in his own locality then the right of performing the Janaazah Saaah will be entrusted to his heirs (close relatives) who can inherit according to the sequence of the Asabaat in the law of inheritance (The Asabaat refer to the sequence of the paternal male relatives who have the potential to inherit from him in the law of inheritance). However, the only difference in the sequence of the Asabaat is that the father of the deceased will receive the first right before the son, unless the son is more knowledgeable than the father.

And Allah Ta’ala (الله تعالى) knows best.

( ويقدم في الصلاة عليه السلطان ) إن حضر ( أو نائبه ) وهو أمير المصر ( ثم القاضي ) ثم صاحب الشرط ثم خليفته ثم خليفة القاضي ( ثم إمام الحي ) فيه إيهام وذلك أن تقديم الولاة واجب وتقديم إمام الحي مندوب فقط بشرط أن يكون أفضل من الولي وإلا فالولي أولى كما في المجتبى وشرح المجمع للمصنف وفي الدراية إمام المسجد الجامع أولى من إمام الحي أي مسجد محلته نهر ( ثم الولي ) بترتيب عصوبة الإنكاح إلا الأب فيقدم على الابن اتفاقا إلا أن يكون عالما والأب جاهلا فالابن أولى فإن لم يكن ولي فالزوج ثم الجيران … (الدر المختار 2/219)

( السلطان أحق بصلاته ) لواجب تعظيمه ( ثم نائبه ) لأنه السنة ( ثم القاضي ) لولايته ثم صاحب الشرط ثم خليفة الوالي ثم خليفة القاضي ( ثم إمام الحي ) لأنه رضيه في حياته فهو أولى من الولي في الصحيح ( ثم الولي ) الذكر المكلف فلا حق للمرأة والصغير والمعتوه وهو قليل العقل ويقدم الأقرب فالأقرب كترتيبهم في النكاح ولكن يقدم الأب على الابن في قول الكل على الصحيح لفضله وقال شيخ مشايخي العلامة نور الدين علي المقدسي رحمهم الله تعالى لتقديم الأب وجه حسن وهو أن المقصود الدعاء للميت ودعوته مستجابة روى أبو هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم ثلاث دعوات مستجابات دعوة المظلوم ودعوة المسافر ودعوة الوالد لولده رواه الطيالسي والسيد أولى من قريب عبده على الصحيح والقريب مقدم على المعتق فإن لم يكن ولي فالزوج ثم الجيران (مراقي الفلاح ص588)

Answered by:

Mufti Zakaria Makada

Checked & Approved:

Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)

Facebooktwitterredditpinterestmail
Sidebar