IslamQA.org Logo

Is it permissible to get an pregnancy ultrasound?

Answered according to Hanafi Fiqh by Askimam.org

My question is regarding finding out baby’s gender in routein ultrasound scan.is it allowed in islam to find out this?

We don’t have any issue with boy or girl alhamdulillah but main concern is to prepare clothing etc for baby as we are a couple living in Australia and its our first baby and no family here to make such immediate arrangements after baby is born.

Answer

In the Name of Allah, the Most Gracious, the Most Merciful.

As-salāmu ‘alaykum wa-rahmatullāhi wa-barakātuh.

It is permissible for a woman to have an ultrasound in order to find out the gender of the baby so that the family can make the necessary arrangements on condition that the doctor is a female.

However, if there are no female doctors available, it will not be permissible to have an ultrasound except for an urgent medical need. In this case, one must ensure that she only exposes from her ‘awrah that which is necessary.[1]   

And Allah Ta’āla Knows Best

Muhammad Haris Siddiqui

Student Darul Iftaa
Melbourne, Australia 

Checked and Approved by,
Mufti Ebrahim Desai.


[1]   امرأة أصابتها قرحة في موضع العورة لا يحل للرجل أن ينظر إليها و لكن يعلم امرأة لتداويها فإن لم يجدوا امرأة تداويها و لا امرأة تتعلم ذلك إذا علمت و خيف عليها البلاء و الوجع و الهلاك فإنه يستر منها كل شيء إلا موضع تلك القرحة ثم يداويها الرجل و يغض بصره ما استطاع إلا عن ذلك الموضع

(فتاوى قاضي خان ٣٣٢١ – دار الكتب العلمية)

ويجوز للطبيب أن ينظر إلى موضع المرض منها” للضرورة “وينبغي أن يعلم امرأة مداواتها” لأن نظر الجنس إلى الجنس أسهل “فإن لم يقدروا يستر كل عضو منها سوى موضع المرض” ثم ينظر ويغض بصره ما استطاع؛ لأن ما ثبت بالضرورة يتقدر بقدرها وصار كنظر الخافضة والختان.

(هداية ٤١٤١ – دار الفرفور)

امرأة أصابتها قرحة في موضع لا يحل للرجل أن ينظر إليه لا يحل أن ينظر إليها لكن تعلم امرأة تداويها ، فإن لم يجدوا امرأة تداويها ، ولا امرأة تتعلم ذلك إذا علمت وخيف عليها البلاء أو الوجع أو الهلاك ، فإنه يستر منها كل شيء إلا موضع تلك القرحة ، ثم يداويها الرجل ويغض بصره ما استطاع إلا عن ذلك الموضع ، ولا فرق في هذا بين ذوات المحارم وغيرهن ؛ لأن النظر إلى العورة لا يحل بسبب المحرمية ، كذا في فتاوى قاضي خان .

(الفتاوى الهندية ٥٣٣٠ – مكتبة رشيدية)

فتاوی محمودیہ ۲۷۲۸۳

This answer was collected from Askimam.org, which is operated under the supervision of Mufti Ebrahim Desai from South Africa.

Find more answers indexed from: Askimam.org
Read more answers with similar topics:
Search
Related QA

Pin It on Pinterest