IslamQA.org Logo

Why do I experience negative consequences after Istikharah?

Answered according to Hanafi Fiqh by Askimam.org

Assalamu alaikum, Respected Mufti Sahab, I would like to ask to that can I do istekhara for particular thing twice. Like I had done istekhara for job a year ago and dreamt and told the dream to a mufti and the answer given by the mufti was positive. i.e to go ahead with the job. Now after a year and 3 months I am facing problem with the collegues and sir as they are not paying me as to me what I deserve and only making me work hard. So should I do istekhara once again to see whether to stick to this same job or change it. I am confused and do not know what to do.

My second question is that if once the result of istekhara is positive for a perticular thing then why is that after wards people face problem in that. Because istekhara means consultation with Allah. So how come a thing become bad afterwards when once initially it has been found good and positive.

For expample one does istekhara for marriage as to whether the spouse would be good for him or her for their life and not for a year or so and the answer one gets after interpreting a dream is good or positive or just one knows by the inclination of the heart toward that. Then aftrer a year or so if some problem arises then can one do istekhara again to see if this marriage is good for him or her or not, and if after istekhara the result is negative then, should one give divorce. But before marriage or choosing a wife or husband the istekhara was good and positive then only they proceeded. So whats the point in making istekhara when the matter goes wrong after wards.

More over can one do istekhara for a any thing twice, like marriage, buying a house etc.

Answer

In the Name of Allah, the Most Gracious, the Most Merciful.

As-salāmu ‘alaykum wa-rahmatullāhi wa-barakātuh.

If one adopts a situation based on Istikharah, that does not mean he will not face challenges. We advise you to discuss your problems with your management with dignity and honour to canvass a solution to your problem.[i] Turn to Allah Ta’āla and seek His assistance in resolving the problem.[ii] If the problem persists regard it as Taqdeer.[iii] Allah Ta’āla is Al-A’leem (The All-Knowing) and Al-Hakeem (The All-Wise). He knows the wisdom of your present situation and why you have been guided to it.[iv] You can make Istikharah again on future plans.[v] Whoever has made Istikharah will never suffer a loss.[vi]

And Allah Ta’āla Knows Best

Mizanur Rahman

Student Darul Iftaa

West Bromwich, England, UK 

Checked and Approved by,
Mufti Ebrahim Desai.

___


[i]  احسن الفتاوی، مفتی رشيد احمد لدھيانوی (متوفی: 1422هـ)، ايچ ايم سعيد کمپنی، کراچی، پاکستان (3/479)

 حضرت تھانوی قدس سرہ کی تحقيق صحيح ہے کہ دارد قلبی پر عمل کرنا ضروری نہیں ہے، بلکہ اسباب و موانع پر نظر رکھے،

[ii]  القرآن الكريم، (2/153)

يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ

[iii]  تفسير البغوي، محيي السنة أبو محمد الحسين بن مسعود بن محمد بن الفراء البغوي(المتوفى : 510هـ) دار إحياء التراث، بيروت، لبنان (2/ 114)

قوله عز وجل: وإن يمسسك الله بضر [بشدة وبلية] فلا كاشف، لا رافع، له إلا هو وإن يمسسك بخير، عافية ونعمة، فهو على كل شيء قدير، من الخير والضر. أخبرنا عبد الواحد المليحي أنا أبو عبد الله السلمي أنا أبو العباس الأصم أنا أحمد بن شيبان الرملي أنا عبد الله بن ميمون القداح أنا شهاب بن خراش عن عبد الملك بن عمير عن ابن عباس قال: أهدي للنبي صلى الله عليه وسلم بغلة، أهداها له كسرى فركبها بحبل من شعر، ثم أردفني خلفه، ثم سار بي مليا ثم التفت إلي فقال: يا غلام ، قلت: لبيك يا رسول الله، قال: احفظ الله يحفظك، احفظ الله تجده تجاهك، تعرف إلى الله في الرخاء يعرفك في الشدة، وإذا سألت فاسأل الله، وإذا استعنت فاستعن بالله، وقد مضى القلم بما هو كائن، فلو جهد الخلائق أن ينفعوك بما لم يقضه الله تعالى لك لم يقدروا عليه، ولو جهدوا أن يضروك بما لم يكتب الله تعالى عليك ما قدروا عليه، فإن استطعت أن تعمل بالصبر مع اليقين، فافعل فإن لم تستطع فاصبر فإن في الصبر على ما تكره خيرا كثيرا، [واعلم أن النصر مع الصبر] ، وأن الفرج مع الكرب، وأن مع العسر يسرا

[iv]  تفسير البغوي، ، محيي السنة أبو محمد الحسين بن مسعود بن محمد بن الفراء البغوي(المتوفى : 510هـ) دار إحياء التراث، بيروت، لبنان (2/ 115)

وهو القاهر فوق عباده، القاهر الغالب، وفي القهر زيادة معنى على القدرة، وهو منع غيره عن بلوغ المراد، وقيل: هو المنفرد بالتدبير [الذي] يجبر الخلق على مراده فوق عباده هو صفة الاستعلاء الذي تفرد به الله عز وجل. وهو الحكيم، في أمره، الخبير، بأعمال عباده

[v]  الدر المختار وحاشية ابن عابدين (رد المحتار)، محمد أمين بن عمر بن عبد العزيز عابدين الدمشقي(المتوفى: 1252هـ), دار الفكر, بيروت, لبنان (2/ 27)

. وينبغي أن يكررها سبعا، لما روى ابن السني (يا أنس إذا هممت بأمر فاستخر ربك فيه سبع مرات، ثم انظر إلى الذي سبق إلى قلبك فإن الخير فيه)

عمدة القاري شرح صحيح البخاري، ، أبو محمد محمود بن أحمد بن موسى بن أحمد بن حسين الغيتابى الحنفى بدر الدين العينى (المتوفى: 855هـ)، دار إحياء التراث العربي ، بيروت، لبنان (7/ 225)

فإن قلت: هل يستحب تكرار الاستخارة في الأمر الواحد إذا لم يظهر له وجه الصواب في الفعل أو الترك ما لم ينشرح صدره لما يفعل؟ قلت: بلى يستحب تكرار الصلاة والدعاء لذلك، وقد ورد في حديث تكرار الاستخارة سبعا في عمل اليوم والليلة لابن السني من رواية إبراهيم ابن البراء، قال: (حدثني أبي عن جده، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يا أنس إذا هممت بأمر فاستخر ربك فيه سبع مرات ثم انظر إلى الذي يسبق إلى قلبك، فإن الخير فيه)

[vi]  بوادر النوادر، مولانا اشرف علی تھانوی (المتوفى:1362هـ)، ادارہ اسلاميات، لاہور، پاکستان (ص: 463)

اس دعاء کی برکت يہ ہوگی کہ باوجود اسکے ارادہ کے خير ہی کا صدورہوگا غير خير کا صدور ہی نہ ہوگا

This answer was collected from Askimam.org, which is operated under the supervision of Mufti Ebrahim Desai from South Africa.

Find more answers indexed from: Askimam.org
Read more answers with similar topics:
Search
Related QA

Pin It on Pinterest