Women covering their hair within the home

Q: Is it permissible for a woman not to cover her hair in the confines of her home?

Bismillaah

A: It is compulsory upon a woman to cover her entire body and hair with the exception of her hands till her wrists before na mahrams (strange men). While being in the home at times there are other people in the house e.g. the servants or other family members with whom observing purda is necessary. If na mahrams are present in the home, then through not covering the hair she will be exposing her satar before them. Hence this will be impermissible. If there are no na mahrams in the home, though it will be permissible for her to expose her hair, however covering the hair will be better so that she is not deprived of the company of the Malaaikah.

And Allah Ta’ala (الله تعالى) knows best.

قال: وحدثني إسماعيل بن أبي حكيم أنه بلغه عن خديجة أنها قالت لرسول الله صلى الله عليه وسلم: يا بن عم أتستطيع أن تخبرني بصاحبك إذا جاءك تعني جبرائيل عليه السلام فلما جاءه جبرائيل عليه السلام قال: يا خديجة هذا جبرائيل قد جاءني فقالت له: قم يا بن عم فاقعد على فخذي اليمنى ففعل فقالت: هل تراه قال: نعم قالت فتحول إلى اليسرى ففعل فقالت: هل تراه قال: نعم قالت: فاجلس في حجري ففعل فقالت هل تراه قال: نعم فألقت خمارها وحسرت عن صدرها فقالت: هل تراه فقال: لا قالت أبشر فإنه والله ملك وليس بشيطان. ( الاستيعاب في معرفة الاصحاب 4/ 381)

وأما نظره إلى ذوات محارمه فنقول يباح له أن ينظر منها إلى موضع زينتها الظاهرة والباطنة وهي الرأس والشعر والعنق والصدر والأذن والعضد والساعد والكف والساق والرجل والوجه فالرأس موضع التاج والإكليل والشعر موضع العقاص والعنق موضع القلادة والصدر كذلك والقلادة الوشاح وقد ينتهي إلى الصدر والأذن موضع القرط والعضد موضع الدملوج والساعد موضع السوار والكف موضع الخاتم والخضاب والساق موضع الخلخال والقدم موضع الخضاب كذا في المبسوط ولا بأس للرجل أن ينظر من أمه وابنته البالغة وأخته وكل ذي رحم محرم منه كالجدات والأولاد وأولاد الأولاد والعمات والخالات إلى شعرها وصدرها وذوائبها وثديها وعضدها وساقها ولا ينظر إلى ظهرها وبطنها ولا إلى ما بين سرتها إلى أن يجاوز الركبة وكذا إلى كل ذات محرم برضاع أو مصاهرة كزوجة الأب والجد وإن علا وزوجة ابن الابن وأولاد الأولاد وإن سفلوا وابنة المرأة المدخول بها فإن لم يكن دخل بأمها فهي كالأجنبية وإن كانت حرمة المصاهرة بالزنا اختلفوا فيها قال بعضهم لا يثبت فيها إباحة النظر والمس وقال شمس الأئمة السرخسي تثبت إباحة النظر والمس لثبوت الحرمة المؤبدة كذا في فتاوى قاضي خان وهو الصحيح كذا في المحيط (الفتاوى الهندية 5/328)

وأما النظر إلى الأجنبيات فنقول يجوز النظر إلى مواضع الزينة الظاهرة منهن وذلك الوجه والكف في ظاهر الرواية كذا في الذخيرة وإن غلب على ظنه أنه يشتهي فهو حرام كذا في الينابيع (الفتاوى الهندية 5/329)

Answered by:

Mufti Zakaria Makada

Checked & Approved:

Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)