Committing a bid’ah

Q: If a person commits a bidah has he committed a sin?

Bismillaah

A: Bid’ah is to regard something as part of Deen which has not been established authentically from Rasulullah (Sallallahu Alayhi Wasallam) and Sahaaba or contrary to the prescribed manner that has been established from Rasulullah (Sallallahu Alayhi Wasallam) and Sahaaba. Obviously innovating a practice from one’s side and adding it to Deen is a serious sin in the sight of Allah Ta’ala. Nabi (Sallallahu Alayhi Wasallam) has said: “Every innovation is misguidance, and every misguidance will lead one to the fire of Jahannum”.

And Allah Ta’ala (الله تعالى) knows best.

عن عائشة رضي الله عنها ، قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد (مشكاة # 140)

كل بدعة ضلالة و كل ضلالة في النار (الجامع الصغير1/100)

البدعة في المذهب ايراد قول لم يستن قائلها وفائلها فيه بصاحب الشريعة وأمثالها (المفردات ص36)

ما أحدث على خلاف الحق المتلقى عن رسول الله من علم أو عمل أو حال بنوع شبهة واستحسان وجعل دينا قويما وصراطا مستقيما (رد المحتار 1/561)

قال السيوطي – رحمه الله – في كتابه “حقيقه السنة والبدعة”: فصل في تمييز البدعة من السنة – ما السنة؟ اعلم رحمك الله إن السنة في اللغة الطريق، ولا ريب في أن أهل النقل والأثر، المتبعين آثار رسول الله (وآثار الصحابة، هم أهل السنة؛ لأنهم على تلك الطريق التي لم يحدث فيها حادث، وإنما وقعت الحوادث والبدع بعد رسول الله وأصحابه). ما البدعة؟ والبدعة عبارة عن فعلة تصادم الشريعة بالمخالفة، أو توجب التعاطي عليها بزيادة أو نقصان. وقد كان جمهور السلف يكرهون ذلك، وينفرون من كل مبتدع. وإن كان جائزاً حفاظاً للأصل، وهو الاتباع، وقد قال زيد بن ثابت لأبي بكر وعمر رضي الله عنهما حين قالا له “اجمع القرآن “: كيف تفعلان شيئاً لم يفعله رسول الله؟ (وعن عبد الله بن أبي سلمة: أن سعد بن مالك رحمه الله تعالى سمع رجلاً يقول: ” لبيك ذا المعارج ” فقال: ما كنا نقول هذا على عهد رسول الله). (حقيقة السنة والبدعة 1/88)

Answered by:

Mufti Zakaria Makada

Checked & Approved:

Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)