Kissing the thumbs

Q: Is it permissible in Islam that we kiss our thumbs while listening to the name of Hazrat Muhammad (Sallallahu Alayhi Wasallam)?

Bismillaah

A: This has no basis in Islam.

And Allah Ta’ala (الله تعالى) knows best.

عن عائشة رضي الله عنها ، قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد (مشكاة # 140)

قال الشامي : وفي كتاب الفردوس من قبل ظفري إبهامه عند سماع أشهد أن محمدا رسول الله في الأذان أنا قائده ومدخله في صفوف الجنة وتمامه في حواشي البحر للرملي عن المقاصد الحسنة للسخاوي وذكر ذلك الجراحي وأطال ثم قال ولم يصح في المرفوع من كل هذا شيء (رد المحتار 1/398)

قولهم في الحديث : لا يصح أو لا يثبت أو لم يصح أو لم يثبت أو ليس بصحيح أو ليس بثابت أو غير ثابت أو لا يثبت فيه شيء ونحو هذه التعبير ، إذا قالوه في كتب الضعفاء أو الموضوعات ، فالمراد به أن الحديث المذكور موضوع ، لايتصف بشيء من الصحة . وإذا قالوه في كتب أحاديث الأحكام ، فالمراد به نفي الصحة الاصطلاحية .
أما من غفل عن هذا الاصطلاح من العلماء المعاصرين فكثير ، منهم : شيخنا العلامة الكبير السيد محمد الخضر حسين التونسي ثم المصري شيخ الجامع الأزهر رحمه الله تعالى في مقدمته لكتاب “المغني عن الحفظ والكتاب لعمر بن بدر الموصلي ص 15 . وطائفة من العلماء آخرون … أكتفي بذكر واحد من أجلتهم لضيق المقام ، وذلك هو الشيخ العلامة عبد الرحمن بن يحيى المعلِّمي اليماني ، فإنه قال فيما علقه على “الفوائد المجموعة في الأحاديث الموضوعة” للشوكاني ص 19-20 عند قول الشوكاني : حديث مسح العينين بباطن أنملتي السبابتين عند قول المؤذن : أشهد أن محمدا رسول الله … قال ابن طاهر في “التذكرة” : لا يصح . ثم قال الشوكاني : حديث من قال حين يسمع “أشهد أن محمدا رسول الله” : مرحبا بحبيبي وقرة عيني محمد بن عبد الله ، ثم يقبل إبهاميه ويجعلهما على عينيه لم يعم ولم يرمد أبدأ . قال في “التذكرة” : لا يصح انتهى كلام الشوكاني .
فعلق العلامة المعلِّمي رحمه الله تعالى على الحديث الأول بقوله : كلمة (لا يصح) إنما تقال فيما له قوة ، فأما هذا فلا يرتاب عالم بالسنة في بطلانه . وعلق على الحديث الثاني بقوله : “في المقاصد” هذا – الحديث – أورده بعض المتصوفة بسند فيه مجاهيل مع انقطاعه : عن الخضر أقول – القائل المعلمي – أفمثل هذا يقتصر فيه على كلمة “لا يصح” ؟ انتهى كلام المعلمي رحمه الله تعالى ولو كان يحضره هذا الاصطلاح لرأى كلام الشوكاني ومن نقل عنه مستقيما على الجادة لا اعتراض عليه موافقا لرأيه ببطلان هذين الحديثين ولا ريب . (المصنوع في معرفة الحديث الموضوع ص27-32)

Answered by:

Mufti Zakaria Makada

Checked & Approved:

Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)