Doubting if one is in the 3rd or 4th rakaat

Q: A person doubts whether he is in the 3th or 4th rakaat, and in his mind he has no clue which one it would be. Thus he takes the lesser amount. Should he still sit after the 3rd rakaat and make tashahhud, as there is a possibility that it is the 4th rakaat?

bismillah.jpg

A: In this case he should sit for the third rakaat as well as the fourth rakaat and make sajda-e-sahw at the end of the salaah.

And Allah Ta’ala (الله تعالى) knows best.

( وإذا شك ) في صلاته ( من لم يكن ذلك ) أي الشك ( عادة له ) وقيل من لم يشك في صلاة قط بعد بلوغه وعليه أكثر المشايخ بحر عن الخلاصة ( كما صلى استأنف ) بعمل مناف وبالسلام قاعدا أولى لأنه المحلل ( وإن كثر ) شكه ( عمل بغالب ظنه إن كان ) له ظن للحرج ( وإلا أخذ بالأقل ) لتيقنه ( وقعد في كل موضع توهمه موضع قعوده ) ولو واجبا لئلا يصير تاركا فرض القعود أو واجبه

قال الشامي: قوله ( وإن كثر شكه ) بأن عرض له مرتين في عمره على ما عليه أكثرهم أو في صلاته على ما اختاره فخر الإسلام وفي المجتبى وقيل مرتين في سنة ولعله على قول السرخسي بحر ونهرقوله ( للحرج ) أي في تكليفه بالعمل باليقين قوله ( وإلا ) أي وإن لم يغلب على ظنه شيء فلو شك أنها أولى الظهر أو ثانيته يجعلها الأولى ثم يقعد لاحتمال أنها الثانية ثم يصلي ركعة ثم يقعد لما قلنا ثم يصلي ركعة ويقعد لاحتمال أنها الرابعة ثم يصلي أخرى ويقعد لما قلنا فيأتي بأربع قعدات قعدتان مفروضتان وهما الثالثة والرابعة وقعدتان واجبتان ولو شك أنها الثانية أو الثالثة أتمها وقعد ثم صلى أخرى وقعد ثم الرابعة وقعد وتمامه في البحر وسيذكر عن السراج أنه يسجد للسهو (رد المحتار 2/93)

Answered by:

Mufti Zakaria Makada

Checked & Approved:

Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)