IslamQA.org Logo

I had 3 children from a previous marriage. I thereafter got married as a 2nd wife. My children went to their father for the holidays and now when it is time for them to come back, their father refuses to send them. He says they will live with him now and that shariah is on his side because I got married to another man. I am so distraught I don’t know what to do. I love my children and I don’t want to lose them. Please tell me what my rights are. Jazakallah

Answered according to Hanafi Fiqh by Muftionline.co.za

Q: I had 3 children from a previous marriage. I thereafter got married as a 2nd wife. My children went to their father for the holidays and now when it is time for them to come back, their father refuses to send them. He says they will live with him now and that shariah is on his side because I got married to another man. I am so distraught I don’t know what to do. I love my children and I don’t want to lose them. Please tell me what my rights are. Jazakallah

A: If a woman (after being divorced) remarries then no longer will she have the right of custody of the children. The right of custody will move to the maternal grandmother (i.e. the children’s maternal grandmother), if the grandmother is alive. If the maternal grandmother has passed on, the right of custody will move towards the paternal grandmother (i.e. the children’s paternal grandmother. In the case of a boy, the father will receive custody once he reaches the age of seven. In the case of a girl, the father will receive custody once she reaches the age of nine.

( تثبت للأم ) ( ولو ) كتابية أو مجوسية أو ( بعد الفرقة إلا أن تكون مرتدة ) فحتى تسلم لأنها تحبس ( أو فاجرة ) فجورا يضيع الولد به كزنا وغناء وسرقة ونياحة كما في البحر و النهر بحثا قال المصنف والذي يظهر العمل بإطلاقهم كما هو مذهب الشافعي أن الفاسقة بترك الصلاة لا حضانة لها وفي القنية الأم أحق بالولد ولو سيئة السيرة معروفة بالفجور ما لم يعقل ذلك ( أو غير مأمونة ) ( أو ) تكون ( أمة أو أم ولد أو مدبرة أو مكاتبة ولدت ذلك الولد قبل الكتابة ) لاشتغالهن بخدمة المولى لكن إن كان الولد رقيقا كن أحق به لأنه للمولى مجتبى ( أو متزوجة بغير محرم ) الصغير ( أو أبت أن تربيه مجانا و ) الحال أن ( الأب معسر والعمة تقبل ذلك ) أي تربيته مجانا ولا تمنعه عن الأم قيل للأم إما أن تمسكيه مجانا أو تدفعيه للعمة … ( ثم ) أي بعد الأم بأن ماتت أو لم تقبل أو أسقطت حقها أو تزوجت بأجنبي ( أم الأم ) وإن علت عند عدم أهلية القربى ( ثم أم الأب وإن علت ) بالشرط المذكور وأما أم أبي الأم فتؤخر عن أم الأب بل عن الخالة أيضا بحر ( ثم الأخت لأب وأم ثم لأم ) لأن هذا الحق لقرابة الأم ( ثم ) الأخت ( لأب ) ثم بنت الأخت لأبوين ثم لأم ثم لأب ( ثم الخالات كذلك ) أي لأبوين ثم لأم ثم الأب ثم بنت الأخت لأب ثم بنات الأخ ( ثم العمات كذلك ) ثم خالة الأم كذلك ثم خالة الأب كذلك ثم عمات الأمهات والآباء بهذا الترتيب ثم العصبات بترتيب الإرث فيقدم الأب ثم الجد ثم الأخ الشقيق ثم لأب ثم بنوه كذلك ثم العم ثم بنوه وإذا اجتمعوا فالأورع ثم الأسن اختيار  (الدر المختار 3/555-563)

Answered by:

Mufti Zakaria Makada

Checked & Approved:

Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)

This answer was collected from MuftiOnline.co.za, where the questions have been answered by Mufti Zakaria Makada (Hafizahullah), who is currently a senior lecturer in the science of Hadith and Fiqh at Madrasah Ta’leemuddeen, Isipingo Beach, South Africa.

Find more answers indexed from: Muftionline.co.za
Read more answers with similar topics:
Search
Related QA

Pin It on Pinterest