The reason for entering the toilet with the left foot and exiting with the right

Answered according to Hanafi Fiqh by Muftionline.co.za

Q: What is the wisdom and reason behind entering the toilet with the left foot and exiting with the right, or putting on shoes and clothes starting with the right and removing them starting with the left etc. (besides the fact that it is a Sunnah)?

Bismillaah

A: What reason can be greater than the fact that this is the Mubaarak Sunnah of Rasulullah (Sallallahu Alayhi Wasallam) and that he had instructed us to emulate him in following his Mubaarak Sunnah in all facets of our lives?

And Allah Ta’ala (الله تعالى) knows best.

قُل إِن كُنتُم تُحِبّونَ اللَّـهَ فَاتَّبِعونى يُحبِبكُمُ اللَّـهُ وَيَغفِر لَكُم ذُنوبَكُم وَاللَّـهُ غَفورٌ رَحيمٌ ﴿آل عمران: ٣١﴾

يـأَيُّهَا الَّذينَ ءامَنُوا ادخُلوا فِى السِّلمِ كافَّةً وَلا تَتَّبِعوا خُطُوتِ الشَّيطـنِ إِنَّهُ لَكُم عَدُوٌّ مُبينٌ ﴿البقرة: ٢٠٨﴾

عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال كل أمتي يدخلون الجنة إلا من أبى قالوا يا رسول الله ومن يأبى قال من أطاعني دخل الجنة ومن عصاني فقد أبى (صحيح البخاري رقم 7280)

عن عبد الرحمن بن عمرو السلمي وحجر بن حجر قالا أتينا العرباض بن سارية وهو ممن نزل فيه ولا على الذين إذا ما أتوك لتحملهم قلت لا أجد ما أحملكم عليه فسلمنا وقلنا أتيناك زائرين وعائدين ومقتبسين فقال العرباض صلى بنا رسول الله صلى الله عليه و سلم ذات يوم ثم أقبل علينا فوعظنا موعظة بليغة ذرفت منها العيون ووجلت منها القلوب فقال قائل يارسول الله كأن هذه موعظة مودع فماذا تعهد إلينا فقال أوصيكم بتقوى الله والسمع والطاعة وإن عبدا حبشيا فإنه من يعش منكم بعدي فسيرى اختلافا كثيرا فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء المهديين الراشدين تمسكوا بها وعضوا عليها بالنواجذ وإياكم ومحدثات الأمور فإن كل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة (سنن أبي داود رقم 4607)

Answered by:

Mufti Zakaria Makada

Checked & Approved:

Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)

Facebooktwitterredditpinterestmail
Sidebar