Passing a distant miqat and an adjacent point of a closer miqat

Answered according to Hanafi Fiqh by IslamicPortal.co.uk

I understand that if a person is travelling from the blessed city of Madīnah to the blessed city of Makkah via Juḥfah, he can enter into Iḥrām at Juḥfah. However, if he is not passing Juḥfah, is it permissible for him to enter into Iḥrām at the adjacent place whilst on route between Makkah and Madīnah?

بسم الله الرحمن الرحیم

Answer

If a person is passing an actual mīqāt and an adjacent point of a closer mīqāt, it is necessary to enter Iḥrām at the actual mīqāt. Therefore, you must enter Iḥrām at Dhū al-Ḥulayfah or before.

عن عبد الله بن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: يهل أهل المدينة من ذي الحليفة، ويهل أهل الشأم من الجحفة، وأهل نجد من قرن. قال عبد الله: وبلغني أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ويهل أهل اليمن من يلملم، رواه البخاري (١٥٢٥). قال محمد في الموطأ (ص ١٣٣): وبهذا نأخذ، هذه مواقيت وقتها رسول الله صلى الله عليه وسلم، فلا ينبغي لأحد أن يجاوزها إذا أراد حجا إلا محرما، فأما إحرام عبد الله بن عمر من الفرع وهو دون ذي الحليفة إلى مكة، فإن أمامها وقت آخر وهو الجحفة، وقد رخص لأهل المدينة أن يحرموا من الجحفة لأنها وقت من المواقيت، انتهى. وقال الحاكم الشهيد في الكافي المطبوع في الأصل (٢/٥١٨): كل من أراد مكة لحاجة أو إحرام والوقت بينه وبينها فلا يجاوز الوقت إلا محرما، انتهى. وقال الزين بن نجيم في البحر الرائق (٢/٣٤٢) وتبعه أخوه عمر في النهر (٢/٦٢) وابن عابدين (٢/٤٧٦): المحاذاة إنما تعتبر عند عدم المرور على المواقيت، انتهى. وقال الحصكفي في الدر (٢/٤٧٦): ولو لم يمر بها تحرى وأحرم إذا حاذى أحدها. قال ابن عابدين: مفاده أن وجوب الإحرام بالمحاذاة إنما يعتبر عند عدم المرور على المواقيت، أما لو مر عليها فلا يجوز له مجاوزة آخر ما يمر عليه منها وإن كان يحاذي بعده ميقاتا آخر. وبذلك أجاب صاحب البحر عما أورده عليه العلامة ابن حجر الهيتمي الشافعي حين اجتماعه به في مكة من أنه ينبغي على مدعاكم أن لا يلزم الشامي والمصري الإحرام من رابغ، بل من خليص لمحاذاته لآخر المواقيت، وهو قرن المنازل، انتهى. وقال حسن شاه في غنية الناسك (ص ٢٦): فلو مر بميقات ومحاذاة الثاني لا تعتبر المحاذاة، ضياء الأبصار، انتهى۔

فائدة: ضياء الأبصار على منسك الدر المختار تأليف الشيخ محمد طاهر سنبل بن محمد سعيد المكي الحنفي، كذا في هدية العارفين (٢/٣٥٤)، ويوجد مخطوطه في مكتبة الحرم المكي۔

Allah knows best

Yusuf Shabbir

29 Rabīʿ al-Awwal 1440 / 7 December 2018

Approved by: Mufti Shabbir Ahmed and Mufti Muhammad Tahir

تتمة: طبع ضياء الأبصار من دار الكتب العلمية مع تحقيق الشيخ عنايت الرحمن عظمي الباكستاني، وذلك في جمادى الثانية ١٤٤٠ه۔

Facebooktwitterredditpinterestmail
Sidebar