Nosebleed whilst fasting and swallowing blood

Answered according to Hanafi Fiqh by IslamicPortal.co.uk

If I have a nose bleed whilst lying down or sleeping and blood goes down my throat, does my fast break?

بسم الله الرحمن الرحیم

Answer

If the blood reaches the throat from within the nose internally, then the fast will not break.

If the blood reaches the throat by the blood leaving the nose and entering the mouth, the fast will not break if it is a tiny amount of blood such as one or two drops. If, however, it is more blood such that its taste is felt in the whole mouth, the fast will break, Qaḍāʾ will be necessary without any kaffārah.

قال الولوالجي في فتاويه (١/٢١٧) وحكاه ابن نجيم في البحر الرائق (٢/٢٩٤): الصائم إذا دخل المخاط أنفه من رأسه ثم استشمه ودخل حلقه على تعمد منه لا شيء عليه، لأن هذا بمنزلة ريقه، إلا أن يجعله على كفه ثم يبتلعه فيكون عليه القضاء، انتهى. وقال ابن مازة في المحيط البرهاني (٢/٣٨٥): الصائم إذا دخل المخاط من أنفه رأسه فاستشمه فأدخل حلقه على عمد منه لا يفسد صومه وهو بمنزلة ريقه، انتهى. ونحوه في الهندية (١/٢٠٣) عن محيط السرخسي. وقال ابن عابدين في رد المحتار (٢/٤٠٤) في مسألة الدمع: أما الواصل إلى الحلق من المسام فالظاهر أنه مثل الريق فلا يفطر وإن وجد طعمه في جميع فمه، انتهى۔

وقال قاضي خان في فتاويه (١/١٨٧): لو دخل دمعه أو عرق جبهته أو دم رعافه حلقه فسد صومه، انتهى. وقال ابن نجيم في البحر الرائق (٢/٢٩٤): وفي الفتاوى الظهيرية: وإذا نزل الدموع من عينيه إلى فمه فابتلعها يجب القضاء بلا كفارة، انتهى. وقال الولوالجي في فتاويه (١/٢١٧): الدموع إذا دخل فم الصائم إن كان قليلا كالقطرة والقطرتين ونحو ذلك لا يفسد صومه، لأنه لا يكن الاحتراز عنه، وإن كان كثيرا حتى وجد ملوحته في جميع فمه فاجتمع شيء كثير وابتلعه يفسد، لأنه يمكن الاحتراز عنه، وكذلك الجواب في عرق الوجه لا دخل فم الصائم، انتهى. وقال ابن مازة (٢/٣٨٥): وفي الواقعات للصدر الشهيد رحمه الله: الدمع إذا دخل فم الصائم إن كان قليلا كالقطرة والقطرتين لا يفسد صومه، وإن كان كثيرا حتى وجد ملوحته في جميع فمه وابتلعه يفسد صومه، وكذلك الجواب في عرق الوجه، انتهى. ونحوه في خلاصة الفتاوى (١/٢٥٣) وعنه في الدر المختار (٢/٤٠٣) والفتاوى الهندية (١/٢٠٣). ومال ابن الهمام (٢/٣٣٢) وتبعه ابن نجيم في البحر الرائق (٢/٢٩٤) إلى الفساد ولو بقطرة، لأن القطرة يجد ملوحتها، وأجابه عمر بن نجيم في النهر (٢/١٧) بأن تعليق الفطر على وجدان الملوحة في جميع الفم، ولا شك أن القطرة والقطرتين ليسا كذلك، وعليه يحمل ما في الخانية. وأجابه الشرنبلالي في الإمداد (ص ٦٤٠) عن المقدسي بأن القطرة لقلتها لا يجد طعمها في الحلق لتلاشيها قبل الوصول إليه. ووافقهما ابن عابدين في رد المحتار (٢/٤٠٤) ومنحة الخالق (٢/٢٩٤) ولخص جوابهما۔

وقال قاضي خان في فتاويه (١/١٨٦): وإن كان نائما فصب الماء في حلقه فسد صومه عندنا، انتهى. وقال الحصكفي في الدر المختار (٢/٤٠١): (وإن أفطر خطأ) كأن تمضمض فسبقه الماء أو شرب نائما، انتهى. وراجع كلام ابن عابدين تحته۔

Allah knows best

Yusuf Shabbir

8 Dhū al-Qaʿdah 1438 / 1 August 2017

Approved by: Mufti Shabbir Ahmad and Mufti Muhammad Tahir

Facebooktwitterpinteresttumblrmail
Sidebar