Eclipse remains after eclipse Salah

Answered according to Hanafi Fiqh by IslamicPortal.co.uk

If for some reason, after performing a solar eclipse Ṣalāh, the eclipse remains, should another two units be performed in congregation?

بسم الله الرحمن الرحیم

Answer

No. People should supplicate to Allah Almighty and engage in His remembrance. However, it is permissible to perform optional Ṣalāh individually if a person wishes to do so.

قال النبي صلى الله عليه وسلم: إن الشمس والقمر لا ينكسفان لموت أحد، فإذا رأيتموهما فصلوا، وادعوا حتى يكشف ما بكم، رواه البخاري (١٠٤٠)۔

قال محمد في الأصل (١/٤٤٣): أخبرنا أبو حنيفة عن حماد عن إبراهيم عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه صلى ركعتين في الكسوف ثم كان الدعاء حتى انجلت الشمس. وإنما الصلاة ركعتان كصلاة التطوع وإن شئت طولتهما وإن شئت قصرتهما ثم الدعاء حتى تجلى الشمس، انتهى. وقال مالك في المدونة (١/٢٤٢): قال مالك: وإن صلوا صلاة الخسوف جماعة أو صلاها رجل وحده فبقيت الشمس على حالها لم تنجل، قال: يكفيهم صلاتهم لا يصلون صلاة الخسوف ثانية ولكن الدعاء ومن شاء تنفل، وإنما السنة في صلاة الخسوف فقد فرغوا منها. وراجع مواهب الجليل (٢/٢٠٤) والدردير (١/٤٠٤). وقال الإمام الشافعي في الأم (١/٢٧٩): وإن صلى صلاة الكسوف فأكملها ثم انصرف، والشمس كاسفة يزيد كسوفها أو لا يزيد لم يعد الصلاة، وخطب الناس لأنا لا نحفظ أن النبي صلى الله عليه وسلم صلى في كسوف إلا ركعتين، انتهى. وقال النووي في شرح المهذب (٥/٤٨): ولو سلم من صلاة الكسوف والكسوف باق فهل له استفتاح صلاة الكسوف مرة أخرى؟ فيه وجهان خرجهما الأصحاب على جواز زيادة الركوع، والصحيح المنع من والزيادة والنقص ومن استفتاح الصلاة ثانيا، انتهى. وقال ابن قدامة في المغني (٢/٣١٦): وإن فرغ من الصلاة والكسوف قائم لم يزد واشتغل بالذكر والدعاء، لأن النبي صلى الله عليه وسلم لم يزد على ركعتين، انتهى۔

وقال شيخنا العلامة محمد يونس الجونفوري في المجلد الثالث من نبراس الساري وهو تحت الطبع: ولو لم تنجل حتى فرغوا من الصلاة فيدعون ولا يعيدون الصلاة، لأن تكرار الصلاة لم يأت في حديث. وقال أيضا: وسيأتي في حديث المغيرة (ص ١٤٢): وادعوا الله، أي لاستجلاب رحمته سبحانه ولدفع ما تخشونه من أن يكون ذلك مقدمة للعذاب. وسيأتي في حديث عائشة: فادعوا الله وكبروا وصلوا، فذكر الأمر بالتكبير قبل الأمر بالصلاة، وهذا من الرواة، ولا يضر ذلك، فإن المقصود الاشتغال بالصلاة والدعاء والذكر، انتهى۔

Allah knows best

Yusuf Shabbir

25 Ramadan 1439 / 10 June 2018

Approved by: Mufti Shabbir Ahmed and Mufti Muhammad Tahir

Facebooktwitterpinteresttumblrmail
Sidebar