Asr Imaamah of a Hanafi Imam Before The Hanafi Time Sets In

Answered according to Hanafi Fiqh by DaruliftaaZambia.com

Question

Ads by Muslim Ad Network

Ads by Muslim Ad Network

 

Assalaam Mufti Saahib

 

A Hanafi Imaam made imaamat of Asr salaat before the time of Asr had set in. There were Ahnaaf behind him as well as Shawaafi’. Would their salaat be valid? Would the imaamat of the Hanafi Imaam be valid? Would the iqtidaa of the Shawaafi’ muqdatees be valid? Will they have to repeat their salaat?

 

Added Clarification:

The Imaam led the jamaat at 4:35 pm three days ago whereas the time for Asr sets in at 4:45pm.

 

Jazakumullah

 

 

 

Answer

 

In the Name of Allah, the Most Gracious, the Most Merciful.

As-salāmu ‘alaykum wa-rahmatullāhi wa-barakātuh.

 

In principle, there are two views regarding the ending time for Zohar salaah and the commencing time for Asr salaah:

a) Imam Abu Haneefah Rahimahullah opines that the completion of Zohar time and commencement of Asr occurs when the shadow of an object extends to twice its length (mithl thaani). This is the preferred timing of the Hanafi Mazhab.

 

b) According to Imam Abu Yusuf and Imam Muhammad Rahimahumallah, once the shadow of an object is equal to its own length (mithl awwal), the time for Asr has set in. This is also the view of Imam Shafi’ee Rahimahullah.[1]

 

However, praying Asr based on the timing of Imam Abu Haneefah Rahimahullah is the most cautious and safest action, as Asr will be complete according to both views.[2]

 

In the enquired situation, the Asr salaah that was performed before the preferred Asr timing of the Hanafi Mazhab, will be valid for both the imam and the followers (Hanafi and Shafie muqtadis), taking into consideration the validity of the other view in dire circumstances. Hence, the Salaah should not be repeated.[3] However, the imam should avoid repeating such an action in future.

 

And Allah Ta’āla Knows Best

Checked and Approved by,

Mufti Nabeel Valli.

Darul Iftaa Mahmudiyyah

Lusaka, Zambia

 

www.daruliftaazambia.com

__________________________

 

[1]   الاصل للامام محمد/122/1

أَرَأَيْت وَقت الظّهْر مَتى هُوَ قَالَ من حِين تَزُول الشَّمْس إِلَى أَن يكون الظل قامة فِي قَول أبي يُوسُف وَمُحَمّد وَقَالَ أَبُو حنيفَة لَا يدْخل وَقت الْعَصْر حَتَّى يصير الظل قامتين فَإِذا صَار الظَّن قامتين دخل وَقت الْعَصْر قلت أَرَأَيْت وَقت الْعَصْر مَتى هُوَ قَالَ من حِين يكون الظل قامة فيزيد على الْقَامَة إِلَى أَن تَتَغَيَّر الشَّمْس فِي قَول أبي يُوسُف وَمُحَمّد وَقَالَ أَبُو حنيفَة لَا يدْخل وَقت الْعَصْر حَتَّى يصير الظل قامتين

ناشر:دار ابن حزم

الهدايه لبرهان الين المرغيناني77/1

وأول وقت الظهر إذا زالت الشمس ” لإمامة جبريل عليه السلام في اليوم الأول حين زالت الشمس ” وآخر وقتها عند أبي حنيفة رحمه الله إذا صار ظل كل شيء مثليه سوى فيء الزوال وقالا إذا صار الظل مثله ” وهو رواية عن أبي حنيفة رحمه الله… وأول وقت العصر إذ خرج وقت الظهر على القولين

الناشر:مكتبه رحمانيه

الدر المختار وحاشية ابن عابدين (رد المحتار) (1/ 359)

ووقت الظهر من زواله) أي ميل ذكاء عن كبد السماء (إلى بلوغ الظل مثليه) وعنه مثله، وهو قولهما وزفر والأئمة الثلاثة. قال الإمام الطحاوي: وبه نأخذ. وفي غرر الأذكار: وهو المأخوذ به. وفي البرهان: وهو الأظهر. لبيان جبريل. وهو نص في الباب. وفي الفيض: وعليه عمل الناس اليوم وبه يفتى)

قوله: إلى بلوغ الظل مثليه) هذا ظاهر الرواية عن الإمام نهاية، وهو الصحيح بدائع ومحيط وينابيع، وهو المختار غياثية واختاره الإمام المحبوبي وعول عليه النسفي وصدر الشريعة تصحيح قاسم واختاره أصحاب المتون، وارتضاه الشارحون، فقول الطحاوي وبقولهما نأخذ لا يدل على أنه المذهب، وما في الفيض من أنه يفتى بقولهما في العصر والعشاء مسلم في العشاء فقط على ما فيه، وتمامه في البحر.

(قوله: وعنه) أي عن الإمام ح. وفي رواية عنه أيضا أنه بالمثل يخرج وقت الظهر ولا يدخل وقت العصر إلا بالمثلين ذكرها الزيلعي وغيره، وعليها فما بين المثل والمثلين وقت مهمل… أن الأدلة تكافأت ولم يظهر ضعف دليل الإمام، بل أدلته قوية أيضا كما يعلم من مراجعة المطولات وشرح المنية. وقد قال في البحر: لا يعدل عن قول الإمام إلى قولهما أو قول أحدهما إلا لضرورة من ضعف دليل أو تعامل…

ناشر:ایچ ایم سعید کمپنی

[2]   الدر المختار وحاشية ابن عابدين (رد المحتار) (1/ 359)

والأحسن ما في السراج عن شيخ الإسلام أن الاحتياط أن لا يؤخر الظهر إلى المثل، وأن لا يصلي العصر حتى يبلغ المثلين ليكون مؤديا للصلاتين في وقتهما بالإجماع،

ناشر:ایچ ایم سعید کمپنی

[3]   فتاوی دار العلوم زکریا 62/2

وقت ظہر کے انتہاء کے بارے  میں امام  صاحب سے مختلف  روایت مروی ہے،مشہور روايت کے مطابق مثلين تک ظہر کا وقت ہے اور مثلین کے بعد  عصر کا وقت شروع ہوتا ہے،اور صاحبین و غیرہ  کے نزدیک مثل اول ظہر کا وقت ہے اور مثل ثانی عصر کا وقت ہے،لیکن مسلک احناف میں احوط طریقہ يہ ہے کہ ظہر مثل اول مں پڑھ لے،اور عصر مثل ثانی کے بعد پڑھے تاکہ اختلاف سے نکل جاۓ۔ہاں اگر کسی نے عصر کی نماز مثل ثانی میں پڑھی تو نماز صحیح ہے واجب الاعادہ نہیں

ناشر:زمزم پبلشرز

 

فتاوی محمودیہ 338/5

قول مختار اور  مفتی بہ تو یہی ہے کہ وقت عصر مثلین سے شروع ہوتا ہے۔مگر دوسرا قول یہ بھی ہے کہ مثل واحد کے بعد ہی شروع ہو جاتا ہے اور اس وقت پڑھی ہوئی  نماز کا  اعادہ لازم نہیں ہوتا

ناشر:مکتبہ  فاروقیہ

 

فتاوی محمودیہ  341/5

اذان کچھ پہلے ہوئی ہ تو اس کی وجہ سے جماعت کا اعادہ لازم نہیں ہوتا

مثلین سے کچھ پہلے مثل واحد کے بعد جو جماعت ہو جاۓ اس کا بھی ایک قول پر اعادہ نہیں

ناشر:مکتبہ  فاروقیہ

 

فتاوی رحیمیہ  83/4

مجبوری کی وجہ سے ایک مثل سایہ کے بعد نماز پڑھ سکتا ہے اور یہ صاحبین کا قول بھی ہے

ناشر:دار الاشاعت

 

کفایت المفتی 64/3

ایک مثل سایہ ہو  جانے پر عصر کا وقت  ہو جانے کا بہت سے مشائخ حنفیہ نے بھی فتوی دیا ہے اس لۓ ايک مثل  ہو جانے کے بعد شافعی جماعت میں حنفی شریک ہو کر نماز عصر ادا کر سکتے ہے

ناشر:دار الاشاعت

 

 


Sidebar



Subscribe To Our Newsletter

Subscribe To Our Newsletter

Join our mailing list to receive curated Islamic Q&A every week!

You have Successfully Subscribed!