Takbeer Tahreema in Salaah

Answered according to Hanafi Fiqh by Askimam.org

Lately i have been really struggling in performing salaah. Most notably with regards to the tahreemah. I know it is necessary to be able to hear the takbir at the start of prayer, but many times i utter the takbir but do not hear the full tahreemah myself. therefore i keep having to repeat it before i get it right. Eitheri hear part of it, or i dont hear some letters. Is there any way around this? I do not want to fall for the tricks of shaytaan.

Answer

In the Name of Allah, the Most Gracious, the Most Merciful.

As-salāmu ‘alaykum wa-rahmatullāhi wa-barakātuh.

As much as you do not want to fall in the tricks of the Shaytaan, you have fallen to it.

Simply regard your takbir –e-tahrima valid and proceed with your salah. Ignore all subsequent thoughts. Shaytaan will stop trouble you.

 

And Allah Ta’āla Knows Best

Ismail Dawoodjee

Student Darul Iftaa
Zambia

Checked and Approved by,
Mufti Ebrahim Desai.

www.daruliftaa.net 

 

النطق بالتحريمة بحيث يسمع نفسه بدون صمم ولا يلزم الأخرس تحريك لسانه على الصحيح وغير الأخرس يشترط سماعه نطقه “على الأصح” كما قاله شمس الأئمة الحلواني وأكثر المشايخ على أن الصحيح أن الجهر حقيقته أن يسمع غيره والمخافتة أن يسمع نفسه وقال الهندواني لا تجزئه ما لم تسمع أذناه ومن بقربه بالسماع شرط فيما يتعلق بالنطق باللسان التحريمة والقراءة السرية والتشهد والأذكار والتسمية على الذبيحة ووجوب سجود التلاوة والعتاق والطلاق والاستثناء واليمين والنذر والإسلام والإيمان حتى لو أجرى الطلاق على قلبه وحرك لسانه من غير تلفظ يسمع لا يقع وإن صحح الحروف وقال الكرخي القراءة تصحيح الحروف وإن لم يكن صوت بحيث يسمع والصحيح خلافه قاله المحقق الكمال ابن الهمام رحمه الله تعالى: اعلم أن القراءة وإن كانت فعل اللسان لكن فعله الذي هو كلام والكلام بالحروف والحرف كيفية تعرض للصوت وهو أخص من النفس فإن النفس للعروض بالقرع فالحرف عارض للصوت لا للنفس فمجرد تصحيحها أي الحروف بلا صوت إيماء إلى الحروف بعضلات المخارج لا حروف فلا كلام انتهى. (حاشية الطحطاوي علي مراقي الفلاح ج١ ص٣٠٣ دار قباء)

قال الحلوانى لايجوز الا ان يسمع نفسه ومن بقربه و فى البدائع ما قاله الكرخى اقيس و اصح و فيه كتاب الصلاة اشارة اليه فانه قال ان شاء قرأ في نفسه سرا و ان شاء جهر واوسمع نفسه و قد صرح في الاثار بذالك و تمامه فيه (اللباب ج2 ص 160 دار السرج)

فان افتتح الصلاة بالتحميد وبالتهليل او التسبيح فقال سبحان الله …او قال الله … ولو قال الكبير او قال الاكبر او قال اكبر قالوا لايصير شارع (قاضى خان ج1 ص82 علمية)

 و لو قال الله يصير شارعا عند ابي حنيفة رحمه الله (تاترخانية ج2 ص51 م زكريا)

و فرض تحريمة و هى قوله الله اكبر و ما يقوم

Facebooktwitterredditpinterestmail
Sidebar